القائمة الرئيسية

الصفحات

تفسير اسم سارة في المنام



اسم سارة أو سارا هو اسم آرامي الأصل، وأشهر من سميت به هي السيدة سارة زوجة النبي إبراهيم عليه السلام. انتشر هذا الاسم بين العبرانيين في البداية، ثم لقي رواجا بين المسيحيين والمسلمين تيمنا بالسيدة سارة أم النبي إسحاق وجدة نبي الله يوسف. 

جاء في النصوص السردية الكبرى (الكتاب المقدس) أن سارة أو سراي زوجة إبراهيم كانت أجمل نساء كنعان وقيل أيضا انها احتفظت بحسنها وجمالها حتى بلغت سن التسعين. 

أما معنى هذا الاسم في اللغة الآرامية فهو السيدة النبيلة أو الأميرة والعرب تسمي سارة للدلالة على السرور والمسرة. 

اسم سارة في المنام له دلالة الفرحة ويرمز إلى الحدث السعيد أو البهيج، فمن رأى في منامه امرأة أو فتاة يعرفها وكانت تدعى سارة، فهي في التأويل مسرة وسعادة وبركة تقبل نحوه. 

من كان في اليقظة يعاني من كرب أو غم ورأى في منامه امرأة اسمها سارة فإنه يبشر بما يزيح عنه الهموم والخوف. 

في هذا اللقاء من تفسير الأحلام، سوف نتعرف بالتفصيل على معاني هذا الاسم في منام العزباء والمتزوجة وكذلك في منام الرجل. 

معنى اسم سارة في منام العزباء 

اسم سارة في منام العزباء له ستة معاني في التعبير فهو: سرور وفرحة وهو سعادة وغبطة وهو بركة وسعد. 

فمن رأت من العازبات كأنها تصافح فتاة أو امرأة اسمها سارة فإنها تسر بأمر يبعث في نفسها الغبطة والبهجة. فإن رأتها تبتسم فذلك تأويله خبر طيب في طريقه إليها. فإن صادفتها في الطريق، فإنها في يقظتها تلاقي حظا طيبا أو يطرق السعد بابها بما يتوافق مع أمنياتها أو غاياتها في الحياة. 

فإن كانت العزباء تنشد النجاح في الدراسة ورأت زميلة من زميلاتها في الحلم وكان اسمها سارة فإن الرائية سوف تحقق نجاحا في ذلك العام. 

أما إذا كانت العزباء متعلقة بمسألة الارتباط والخطوبة أو الزواج، ورأت في الحلم صديقة لها اسمها سارة تهنئها أو تباركها، فذلك تأويله زواج إن شاء الله. فإن كانت سارة تلك إحدى جاراتها أو قريباتها فإن البشارة الموعودة تكون إن شاء الله قريبة جدا... 

فإن كانت العزباء تعيش حالة من الضيق أو الكدر، ورأت في منامها طفلة صغيرة اسمها سارة، وكانت تلك الطفلة جميلة، فإن تعبها النفسي يزول ليحل محله الخير كل الخير فيما يتعلق بالمسائل النفسية والمادية أيضا. 

يكفي أن تظهر سارة في منام العزباء مستبشرة أو مبتسمة لتكون رؤيتها تلك بشارة، ويكفي أن تظهر في المنام أنيقة وجميلة لتدل الرؤيا على حدث سعيد في الأفق، ويكفي أن تسمع منها كلاما طيبا ليدل الحلم على نهاية المتاعب وبداية الانفراج في المسائل كلها. 

تفسير اسم سارة في منام المتزوجة 

من كانت متزوجة ورأت في منامها كأن امرأة تعرفها اسمها سارة جاءت لتزورها، فإنها بإذن الله تعالى تبشر بخير كثير. فإذا كانت المتزوجة تصبو إلى الإنجاب ورأت في المنام كأن فتاة أو امرأة اسمها سارة تباركها، فإنها بإذن الله تعالى قد تبشر بحمل قريب. 

إذا كانت المتزوجة تعيش حالة من الضيق أو العسر في حياتها، ورأت في منامها امرأة اسمها سارة وكانت مبتسمة، فإن الكدر أو الهم يزول وتقبل نحوها البشائر ويتيسر أمرها فيما يتعلق بالكسب والرزق. 

فإن رأتها تعطيها شيئا من الطعام، فذلك تأويله كفاية في الرزق. فإذا أعطتها ثوبا أو كساء جديد فذلك تأويله ستر. فإن رأتها تعينها في شؤونها المنزلية فإنها في اليقظة تلاقي أو تصادف من يشد على يدها ويكون لها عونا أو سندا... 

أما إذا كانت المتزوجة تعاني من مشاكل أسرية متفاقمة سواء مع زوجها أو أهل زوجها، ورأت في المنام امرأة جميلة اسمها سارة وقد دخلت بيتها أو أقامت عندها، فإنها بإذن الله تعالى قد تشهد صلاحا في أمرها كله بما يجعل السكينة والأمان يسودان في أسرتها فتقر عينها ويهنئ بالها حتى ترضى كل الرضا... 

فإن رأت المتزوجة كأنها تكرم تلك المرأة (المدعوة سارة) أو رأت كأنها تضيفها أو تطعمها من رزقها، فتلك بركة تحل في بيتها. 

تفسير اسم سارة في منام الحامل 

اسم سارة في منام الحامل يدل على الفرحة. فإذا رأت الحامل في منامها امرأة أو فتاة اسمها سارة تقبل نحوها، فإن السرور يقبل نحوها. فإن حدثتها بأمر فيه خير، فإن كلامها في الرؤيا يصدق في اليقظة، خاصة إذا كانت سارة تلك إحدى صديقاتها. 

سارة في منام المطلقة والأرملة 

ظهور امرأة اسمها سارة في منام المطلقة أو الأرملة يدل على فرحة مقبلة تتوافق مع أمنياتها وربما دلت رؤيتها على سماع خبر سار شريطة أن تظهر ساره تلك مستبشرة غير غاضبة أو متجهمة وأن يكون مظهرها أنيقا. 

سارة في منام الرجل 

أي كان الرجل، أعزبا أو متزوجا، فإن رؤيته لامرأة في المنام تدعى سارة تعد رؤيا محمودة للغاية ومحملة بالكثير من البشائر. 

فإذا كان الرجل أعزبا، وكان يتوق إلى النجاح والترقي، ورأى سارة تقبل نحوه، فإن الدنيا تأتيه بما يسر قلبه ويبعث في نفسه الابتهاج. رؤيتها قد تبشر طالب العلم بالنجاح وتبشر الباحث عن الوظيفة بالقبول وتبشر من يصبو إلى الزواج بامرأة صالحة. 

فإن كان الرائي متزوجا، وكان يتوق للإنجاب، ورأى في منامه امرأة اسمها سارة جاءت تبشره بحمل زوجته، فغالبا ما تكون تلك الرؤيا صادقة. 

فإن كان الرائي ينشد التيسير في المسائل المتعلقة بالرزق والكسب، ورأى في منامه امرأة اسمها سارة تعطيه طعاما أو مالا، فذلك تأويله بركة وزيادة في الخير والنعم. 

نسأل الله تعالى أن نكون قد وفقنا في صياغة هذا المقال، نلتقي وإياكم قريبا إن شاء الله. حتى ذلك الموعد تقبلوا منا فائق عبارات الشكر والامتنان على ما تبدونه من حسن متابعة واهتمام. 

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات